إعلام إسرائيلي: الغارات على مطار حلب سبقت وصول طائرة إيرانية تحمل صواريخ

كشفت صحيفة “هآرتس” والقناة 12 الإسرائيلية، أن القصف الإسرائيلي على مطار حلب ليل أمس الأربعاء، سبق وصول طائرة تابعة لشركة “مهان إير” الإيرانيةـ تحمل صواريخ مضادة للطائرات.

وبحسب وسائل الإعلام العبرية، فإن الهجوم شنّه سلاح الجو الإسرائيلي بثلاثة صواريخ استهدفت الرادارات وأنظمة الهبوط، لمنع هبوط الطائرة الإيرانية.

dfd
الغارات على مطار حلب سبقت وصول طائرة إيرانية تحمل صواريخ

وبحسب التقارير، هبطت طائرة نقل إيرانية في وقت سابق في مطار حلب وكان من المفترض أن تهبط طائرات أخرى، وهذا ما استدعى تنفيذ ضربة جوية على المطار الذي بات مهبط الطائرات الإيرانية بعد أن أوقفت الضربات الإسرائيلية مطار دمشق عن العمل في شهر حزيران.

وأشارت القناة إلى أن الهجمات جاءت بعد ساعات قليلة من المكالمة بين الرئيس الأميركي جو بايدن ورئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد، واللذين بحثا فيها “الاتفاق النووي الإيراني والجهود المختلفة لوقف تقدم إيران نحو السلاح النووي، وأنشطة إيران الإرهابية في الشرق الأوسط وخارجه”، بحسب تغريدات لابيد على تويتر.

 

استهداف مطار حلب الدولي ومواقع قرب دمشق

وأفادت وسائل إعلام النظام السوري، بأن دوي انفجارات عنيفة سمع في محيط مدينة حلب ناجمة عن استهداف صواريخ إسرائيلية لمطار حلب الدولي، لتستهدف إسرائيل بعد 18 دقيقة مواقع عسكرية جنوب شرقي العاصمة دمشق.

ونقلت وكالة أنباء النظام (سانا) عن مصدر عسكري، قال إن “العدو الإسرائيلي استهدف بحدود الساعة الثامنة من مساء اليوم الأربعاء، مطار حلب الدولي بضربة صاروخية أدت إلى وقوع أضرار مادية بالمطار”.

وقالت مصادر محلية لتلفزيون سوريا، إن “القصف استهدف مستودعات للذخيرة تابعة للميليشيات الإيرانية في محيط مطار حلب الدولي”.

وفي الساعة الثامنة و18 دقيقة استهدفت الغارات بعدد من الصواريخ من اتجاه بحيرة طبربة شمال فلسطين المحتلة بعض النقاط جنوب شرقي مدينة دمشق.

اترك رد