إنقاذ الطفلة “إليف” ذات الثلاثة أعوام من تحت الركام بعد ثلاثة أيام من زلزال إزمير

أعلنت إدارة الطوارئ والكوارث في تركيا ”آفاد“، قبل قليل، نبأ العثور على طفلة في عامها الثالث، بعد مرور 3 أيام على زلزال إزمير.

وقالت في تصريح لها أن فرق الإنقاذ انتشلت الطفلة ”إليف“، من تحت أنقاض منزلهم الذي انهار فوق أفراد عائلتها، قبل 3 أيام، أن حالة الطفلة مستقرة وإشاراتها الحيوية طبيعية، فيما تم إنقاذ والدتها وشقيقها وشقيقتيها يوم السبت الماضي.

وأفادت عن ارتفاع أعداد الوفيات جراء الزلزال، إلى 83 شخصا، وعدد الجرحى إلى 962 شخصا حتى الآن، وسبق أن أعلنت عن إنقاذ رجل مسن يبلغ من العمر 70 عاما، بقي مدفونا لمدة 33 ساعة تحت أنقاض بيته، فيما تضاءلت آمال العثور على ناجين بعد مرور أكثر من 3 أيام على الزلزال المدمر.

جدير بالذكر أن مناطق غرب تركيا، الواقعة على بحر إيجة، شهدت زلزالا بلغت قوته 6.6 على مقياس ريختر، دام لمدة 30 ثانية، ضرب منطقة إزمير وما حولها متسببا بانهيار ودمار العديد من المباني على ساكنيها، وسط تحذيرات باحتمال حدوث زلازل لاحقة، ضمن منطقة تصنف”نشطة زلزاليا“، الواقعة على خط الصدع الكبير الذي يعبر تركيا شرقا وصولا إلى اليونان غربا.

اترك رد