الأمن التركي يضبط أسلحة لـ “قسد” في اعزاز بريف حلب

ضبطت قوات الأمن التركية، أمس السبت، كميات كبيرة من الأسلحة في مدينة اعزاز بريف حلب، تعود لـ “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، التي تصنفها أنقرة منظمة إرهابية.

وذكرت وزارة الداخلية التركية في بيان نقلته وكالة الأناضول التركية، اليوم الأحد، أن الأسلحة المضبوطة تشمل، صاروخي تاو (مضاد للدروع)، و24 رشاش كلاشينكوف، وبنادق قناصة، وسبطانتي رشاش “دوشكا”.

وأشار البيان إلى أن عناصر “قسد” كانوا يحاولون نقل الأسلحة إلى مناطق سيطرتهم في مدينة منبج، من أجل استهداف المدنيين والنقاط الأمنية شمالي سوريا.

ولفت إلى أن ضبط الأسلحة “جاء بالتعاون بين القوات التركية شمالي سوريا وجهاز الاستخبارات”.

وخلال العملية تم توقيف شخصين، اعترفا خلال التحقيقات بأنهما كانا يريدان نقل الأسلحة إلى منظمة “قسد” شمالي سوريا.

وفي السياق، هنأ وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، عبر حسابه على تويتر، القوات الأمنية لنجاحها في العملية، ونشر صورة للأسلحة المضبوطة.

وشهدت مدينتا، جرابلس شمال شرقي حلب، وعفرين شمال غربي حلب، انفجارين في الأسابيع الماضية، لم يوقعا أي أضرار بشرية، وسبق أن قتل القيادي في الجيش الوطني أحمد غنوم بمدينة جرابلس، نهاية شهر شباط الماضي، إثر انفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة في سيارته.

اترك رد