“الإدارة الذاتية” تعلن عن افتتاح أول جامعة في الرقة العام المقبل

أعلنت “الإدارة الذاتية” في شمالي وشرقي سوريا عزمها فتح أبواب جامعة “الشرق” بمدينة الرقة أمام الطلاب، للعام الدراسي الجديد في شهر تشرين الأول المقبل.

وقال المجلس التنفيذي لـ “الإدارة الذاتية”، عبر موقعه الرسمي، إن الدوام الإداري في جامعة “الشرق” سيبدأ في شهر آب المقبل، على أن تستقبل الطلاب بعد شهرين.

وكان المجلس قرر في عام 2020، تأهيل وترميم مبنى كلية العلوم سابقاً لافتتاح جامعة جديدة باسم “الشرق” يكون مركزها الرئيسي مدينة الرقة.

وتضم الجامعة حالياً، قسم “الأدب العربي” في كلية الآداب، واختصاص “معلم صف” في كلية العلوم التربوية، وكلية الرياضيات والفيزياء والكيمياء، بالإضافة إلى ثلاثة معاهد (الإداري والمالي، والحاسوب، واللغات).

وستكون الدراسة في الجامعة بنظام التعليم المباشر في مقر الجامعة الرئيسي في مدينة الرقة، ومقارها الفرعية مستقبلاً، على أن يكون نظام الدوام إلزامياً، بحسب المجلس.

وأشارت “الإدارة الذاتية”، إلى أنها “تسعى جاهدة لتقديم التسهيلات اللازمة لإتمام افتتاح الجامعة في موعدها المحدد، حيث “قدمت في الفترة الماضية الكثير من الدعم لمنسقيّة الجامعات”.

وستكون جامعة “الشرق”، ثالث جامعة بمناطق سيطرة “الإدارة الذاتية” في شمالي وشرقي سوريا.

يشار إلى أن “الإدارة الذاتية” افتتحت جامعة “روج آفا” في تموز من العام 2016، كأول جامعة تابعة لها، كما أعلنت “الإدارة الذاتية” عن وضع حجر الأساس لمشروع جامعة “كوباني” في نيسان من العام 2018، وتستوعب 35 ألف طالب.

ووفق بحث أعده مركز “عمران للدراسات الاستراتيجية”، تحت عنوان “الواقع التعليمي في مناطق الإدارة الذاتية”، فإن مستوى الأداء التعليمي ونوعيته في مناطق سيطرة “الإدارة الذاتية” يرتبط بمستويات ونتائج الصراع المتعددة، وبأجندات تخدم المشروع السياسي وأيديولوجياته.

وأوضح البحث أن العملية التعليمية “يعتريها عدة إشكالات تقنية وفنية، ويلحظ فيها عدم وضوح الرؤية وآليات تنفيذ واضحة، وفي ظل استمرار تلك العوائق سيبقى “الأطفال والطلبة” هم الأكثر تضرراً”.

اترك رد