التحالف الدولي ينفي مزاعم النظام حول مقتل جنود أمريكيين في الحسكة

نفى التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، ادعاءات وكالة “سانا” التابعة لنظام أسد بشأن مقتل 4 جنود أمريكيين بانفجار شمال شرقي سوريا.

وذكرت الوكالة أمس الأحد أن الجنود الأمريكيين الأربعة قتلوا نتيجة انفجار عبوة ناسفة في آلية عسكرية كانوا بداخلها في ريف بلدة مركدة على طريق دير الزور – الحسكة.

وعلق المتحدث باسم التحالف الدولي “واين ماراتو” على ما أوردته وكالة النظام بتغريدة على حسابه الرسمي في “تويتر” أشار فيها إلى أن “مزاعم الوكالة حول سقوط خسائر بشرية بصفوف قوات التحالف في سوريا كاذبة”.

وهذه ليست المرة الأولي التي تعلن فيها “سانا” في تقاريرها عن سقوط قتلى في صفوف القوات الأمريكية في سوريا، حيث نشرت في شهر نيسان الماضي خبراً بعنوان “اختفاء جنديين للاحتلال الأمريكي بريف دير الزور الشرقي بعد هجوم على عربتهما”، ادعت خلاله أن جنديين من قوات الاحتلال الأمريكي تعرضاً لهجوم بريف المحافظة الشرقي ولم يعرف مصيرهما بعد.

ونقلت الوكالة عن مصادر أهلية أن “مجهولين هاجموا عربة همر تقل جنوداً أمريكيين أثناء توجه العربة من حقل العمر إلى حقل التنك حيث عثر على العربة مدمرة ومحروقة بشكل كامل ولا أثر للجنديين الأمريكيين داخلها.

في المقابل نفى المتحدث باسم قوات التحالف وقوع الحادثة وعلق قائلاً: “لا يوجد أي حادث يتعلق بقوات التحالف في دير الزور، يمكننا القول بأنه في حالة وجود جوائز للأخبار المزيفة، فإنّ هذه الوكالة الإخبارية تستحق أن تحظى بجميع هذه الجوائز إن وجدت”.

وينتشر التحالف الدولي في محافظات الرقة والحسكة ودير الزور شمال شرق سوريا بالإضافة إلى منطقة “التنف” على الحدود السورية – الأردنية – العراقية.

اترك رد