الحرس الثوري الإيراني يجند الأطفال في صفوف ميليشياته بدير الزور

سيريا مونيتور ـ خاص

أفادت مصادر خاصه أن الحرس الثوري الإيراني بدأ بحملة تجنيد لأطفال سوريين وزج بهم بدورة تدريبية منذ يومين وذلك في مدينة  البوكمال قرب  الحدود العراقية.

وأكدت المصادر إن عددا من أطفال مدينة البوكمال التي تسيطر عليها  الميليشيات الإيرانية و  قوات النظام السوري تم تجنديهم ضمن صفوف الحرس الثوري.مستغله خوف السكان وحاجتهم المادية.

وأخضع الحرس الثورى 50 عنصرا من المنضوين حديثا بصفوفه لدورة تدريبية في منطقة  صكور ببادية البوكمال.
وأكدت أن من بين المنتسبين الجدد أكثر من 10  أطفال تتراوح أعمارهم ما بين 14 و16 عاما.

وخضع الأطفال لتدريبات على الأسلحة الرشاشة الخفيفة والمتوسطة وقواذف الـ آر بي جي ويستغل الحرس الثوري فقر الأهالي وخوفهم من الاعتقالات.
وأشار المصدر ان الحرس الثوري يدفع للعنصر المتطوع راتبا شهريا وقدره 100 ألف ليرة سورية نحو 40 #دولار_أمريكي.

اترك رد