“الحرس الثوري” الإيراني يحفر أنفاقاً تحت المنازل في مدينة تدمر

باشرت ميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني إنشاء نفق هو الأطول من نوعه في مدينة تدمر، وفق مصادر خاصة لموقع تلفزيون سوريا.

وأضافت المصادر أن النفق يصل ما بين شرقي تدمر وغربيها، ويمر أسفل أحياء المدينة، إذ يخشى الأهالي من أن تتسبب هذه الحفريات بضرر في منازلهم.

وأكدت المصادر أن عملية حفر النفق بدأت أمس الجمعة، وستستمر بحسب المخطط لها حتى أيلول المقبل.

ويقدر طول النفق بنحو 3 كم ويأتي بشكل متعرج، حيث يضم المخطط 12 غرفة مركزية أسفل الأرض.
وأوضحت المصادر أن 110 عمال خصصتهم الميليشيا لعمليات الحفر، وفق 3 ورديات بمعدل 8 ساعات للوردية الواحدة، وباستخدام معدات الحفر الكهربائية.

ورغم تنفيذ المشروع في مدينة تدمر فإن القوات الروسية المنتشرة هناك بكثرة لم تبد أي تعليق على ما يجري، ولا سيما أن عملية الحفر تتم بالتنسيق مع “مؤسسة الإسكان العسكري” التابعة للنظام السوري.
وبحسب المصادر سيتم تطبيق مشروع مماثل أسفل مدينة السخنة وذلك بغية حماية مقاتليها وتحركاتها ضد أي هجمات جوية خلال الفترات المقبلة من قبل الجيش الإسرائيلي، الذي يستهدف الوجود الإيراني في سوريا منذ سنوات.

اترك رد