الحرس الثوري الإيراني يستقدم تعزيزات عسكرية إلى غرب وشرق دير الزور

استقدمت مليشيات “الحرس الثوري الإيراني” تعزيزات عسكرية ولوجستية إلى المناطق الخاضعة لسيطرة النظام بريف دير الزور، بعد الانتهاء من عملية حفر أنفاق مخصصة لها.

وقالت شبكة “الخابور” المحلية، اليوم الأربعاء، إن تعزيزات “الحرس الثوري” ضمت رشاشات ثقيلة وذخيرة إضافة إلى مواد لوجستية وطبية، وأُدْخِلت إلى منطقة حفر الأنفاق التي أُنْجِزت قرب قرية عياش ومحيط بلدة التبني ومحيط مدينة البوكمال غرب وشرق دير الزور

وأضافت الشبكة أنه جرى تخزين التعزيزات في الأنفاق التي تم حفرها خلال الأشهر الثلاثة الماضية، ووضع نقاط حراسة بالقرب منها.

وبدأت مليشيا “لواء فاطميون” التابعة لإيران بعملية حفر أنفاق ومخازن لها قرب بلدة معدان عتيق بريف الرقة الشرقي، الخاضع لسيطرة قوات النظام، بهدف تخزين معدات عسكرية لتفادي استهدافها من قبل الطيران.

واستهدف الاحتلال الإسرائيلي خلال الأشهر القليلة الماضية عدداً من المواقع التابعة للنظام والمليشيات الإيرانية في ريفي درعا والقنيطرة، كما تتركز الضربات في منطقة البوكمال بشكل مكثف.

مصدر الخبر : فريق تحرير الجسر 

اترك رد