الحرس الثوري الإيراني يفتتح باب التطوع للنساء البوكمال

أعلنت ميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني في مدينة البوكمال جنوبي دير الزور عن حاجتها لتطويع عدد من النساء في صفوفها للعمل بأعمال غير قتالية.
وقال مصدر محلي من المدينة إن “الحرس الثوري أخبر عن طريق عدد من عناصره المحليين وعن طريق الحاج أبو سجاد أحد مسؤولي منظمة الجهاد والبناء عن حاجة الحرس الثوري إلى تطويع نحو 25 سيدة لتعيينهم بمناصب غير قتالية منها الإشراف على الروضات المخصصة للأطفال ودورات التمريض بالإضافة إلى أعمال أخرى”.
وأشار المصدر إلى أن “الحرس الثوري” حدد رواتب تتراوح بين 250 إلى 300 ألف ليرة سورية كراتب شهري لكل سيدة.

وأضاف أن طلب “الثوري” الإيراني لم يلاقِ القبول حتى الآن بالرغم من الإغراءات المالية التي قدمها.
وكان “الحرس الثوري” الإيراني قد أعلن منذ عدة أيام عن حاجته لتعيين معلمات من حملة شهادة التاسع في المدينة.

وسبق أن أكدت مصادر خاصة لموقع تلفزيون سوريا من مدينة البوكمال جنوبي دير الزور، أن “الحرس الثوري” الإيراني يعمل على جذب نساء المدينة وكسب ودهم من خلال إقامة فعاليات تستهدفهم بالخصوص.

وأشارت المصادر إلى أن ميليشيا الحرس الثوري الإيراني وبعد أن تمكن من إغراء عدد لا بأس به من شبان المدينة من خلال المال والسلطة، التفتت حالياً باتجاه النساء من خلال إقامة دورات في التمريض واعداً الناجحات بالحصول على وظائف ورواتب عالية، بعد منحهم شهادات تمريض.

تلفزيون سوريا

اترك رد