الليرة التركية تنتعش نسبياً بعد تدهور كبير لحق بها خلال الأيام الماضية

شهدت الليرة التركية ارتفاعا بنسبىة 1% مقابل الدولار، الأربعاء، بعد أن كشفت أنقرة عن برامج اقتصادية للمدى المتوسط يبعث على التفاؤل مع تخفيض الضرائب على معاملات الصرف الأجنبي والودائع المصرفية.

وجاء الانتعاش رغم ارتفاع الدولار أيضا، وطغى على بواعث القلق حيال أعمال القتال التي دخلت يومها الرابع بين أرمينيا وأذربيجان حليفة تركيا، وكان خطر فرض عقوبات من الاتحاد الأوروبي مما أثر سلبا أيضا على الليرة في الفترة الأخيرة.

وبعد أن لامست قاعا جديدا عند 7.8555 يوم الثلاثاء، ارتفعت الليرة إلى 7.7255 مقارنة مع إغلاق عند 7.8040. والعملة بصدد أفضل جلسة لها أمام الدولار منذ منتصف أغسطس آب.

فقدت الليرة 23 بالمئة من قيمتها هذا العام، متأثرة بالقلق من تناقص احتياطيات النقد الأجنبي والتدخلات الحكومية باهظة التكلفة في أسواق الصرف الأجنبي وأسعار فائدة حقيقية دون الصفر.

 

اترك رد