انفجار لغم أرضي يودي بحياة طفلين شمال الرقة

قضى طفلان وأصيب آخرون بجروح، إثر انفجار لغم أرضي شرقي مدينة عين عيسى في ريف مدينة الرقة.

وأفاد مصدر  اليوم الثلاثاء، أنه قتل الطفل “واثق العلي الحسينو” (13) عاماً و “إبراهيم المحمود الخلف” (13) عاماً، نتيجة انفجار لغم أرضي قرب أرض زراعية في قرية “أم البراميل” شرقي مدينة عيسى على الطريق الدولي M4.

وأنه أصيب الشاب “صدام العلي” (15) عاماً، إصابة خطيرة بسبب انفجار اللغم على خطوط التماس بين مناطق سيطرة الجيش الوطني وقوات سوريا الديمقراطية “قسد”.

وأشار المصدر إلى أن اللغم الذي انفجر من مخلفات “قسد”، مشيرا إلى أنها تزرع الألغام في المناطق التي تنسحب منها أو مناطق التماس بينها وبين الجيش الوطني، الأمر الذي يعاني منه أهالي المناطق الواقعة على خطوط التماس.

وقتل طفلان وأصيب 3 آخرون في الـ 17 من تشرين الأول الفائت، نتيجة انفجار لغم أرضي في أحد الأراضي الزراعية في منطقة “الشيخ حمد”  في بلدة الباغوز الحدودية مع العراق بريف دير الزور.

وأصيب 3 أطفال في شهر نيسان الفائت، مِن بلدة خشام بجروح متفاوتة إثر انفجار لغم أرضي خلال مرورهم قرب حقل “كونيكو” للغاز الذي تتمركز فيه قوات تابعة للتحالف الدولي في بلدة خشام شرق دير الزور.

وأدت مخلفات الحرب إلى مقتل 910 أطفال على الأقل في مختلف المناطق السورية خلال العام الماضي، وأصيب 361 طفلاً بالتشوّه، حسب منظمتي الصحة العالمية واليونيسيف.

اترك رد