بعد آيفون 12..ظهور لسيارات لامبرغيني وكروفيتي في مناطق أسد

نشرت مجموعات لبيع وشراء السيارات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” صوراً لسيارات من نوع لامبارغيني وكروفيتي في مناطق سيطرة أسد رغم توقف استيراد السيارات عام 2011.

ونشرت مجموعة “Cars of Syria” في صفحتها على “فيسبوك صوراً تعود لسيارة من نوع لامبارغيني الإيطالية والتي تقدر بمليارات الليرات السورية، محملة على ناقلة سيارات على طريق أتستراد طرطوس – اللاذقية.

وعلّقت المجموعة المشرفة على Cars of Syria على الصور بالقول “لامبرغيني وسيارات تانية مالحقت صورها، المكان: اتستراد طرطوس، وطلعت على جسر طرطوس..ألف مبروك للشاري”.

وتداول سوريون صور السيارات حديثة التصنيع يتساءلون عن كيفية دخول هذه السيارات إلى سوريا، بينما حكومة نظام أسد أوقفت استيراد السيارات بقرار حكومي عام 2011 بذريعة توفير القطع الأجنبي.

وعلّق موقع “سناك سوري” الموالي اليوم على الصور  بالقول “إدخال شيء بحجم سيارة عن طريق التهريب لن يكون منطقياً، فكيف وصلت تلك السيارات الحديثة إلى سوريا بكل ثقة؟”.

وتأتي هذه الصور عقب إعلان شركة “Emma Tel LLC” (إيماتيل) السورية للاتصالات والمعاقبة أمريكياً عن توفيرها هاتف iPhone 12 & iPhone 12 Pro كأول شركة توفر الهاتف المطروح حديثاً في الشرق الأوسط.

وتعود شركة Emma Tel LLC التي المدعو طاهر علي خضر وهو رجل أعمال سوري، برز اسمه مؤخراً في حزمة عقوبات “قيصر” الأمريكية مطلع  الشهر الحالي.

اترك رد