تجدد الاحتجاجات في منبج على سياسات “قسد” وقراراتها

خرج عشرات المتظاهرين في مدينة منبج بريف حلب الشرقي، احتجاجاً على سياسيات “الإدارة الذاتية” و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

وأفادت مصادر  أن حشداً من المدنيين خرجوا صباح اليوم الثلاثاء، في مظاهرات رغم حظر التجول الذي فرضته “قسد”.

وقطع المتظاهرون الطريق الدولي “M-4″، وأشعلوا الإطارات، احتجاجاً على ممارسات وانتهاكات “قسد”.

وأُصيب مدنيون برصاص “قوات سوريا الديمقراطية”، أثناء مظاهرة احتجاجية في مدينة منبج بريف حلب الشرقي، احتجاجاً على سياسة “التجنيد الإجباري”.

عقب ذلك، أصدرت “الإدارة المدنية” التابعة لـ”الإدارة الذاتية” في منبج وريفها بياناً وجهته إلى أهالي منبج وريفها، تنصلت فيه من مسؤولية فض المظاهرات بالعنف، وألقت بالمسؤولية على قوات النظام، لتقوم بعد ذلك بفرض حظر تجوال في المنطقة.

اترك رد