تحذيرات من تزايد إصابات كورونا في إسطنبول ومخاوف من تفاقم مصاعب مكافحة الفيروس

دعا وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، سكان مدينة إسطنبول إلى توخي الحذر من كورونا مع بلوغ عدد الإصابات 40% من الحصيلة الإجمالية للبلاد، وذلك في تصريحات له الإثنين، 26 أكتوبر/تشرين الأول 2020، عقب اجتماع بمقر ولاية إسطنبول، عقده لبحث تدابير مكافحة الوباء في المدينة.

حيث شارك في الاجتماع الذي استمر ساعتين و40 دقيقة، والي إسطنبول، والأمين العام لبلدية إسطنبول الكبرى، وقادة القوات العسكرية والأمنية، ومدير الصحة في المدينة، إلى جانب رؤساء بلديات الأقضية الـ39 بإسطنبول.

مخاطر من زيادة الإصابات: الوزير أضاف أن مخاطر الوباء في إسطنبول ستواصل الازدياد، بسبب الظروف الموسمية. وأوضح أن إسطنبول تحل في المرتبة الـ14 ضمن قائمة أكثر مدن العالم ازدحاماً، وهو ما يعني تفاقم مصاعب مكافحة الوباء فيها.

كما شدد على أهمية اتخاذ التدابير اللازمة من أجل مكافحة الوباء، داعياً سكان المدينة إلى توخي أقصى درجات الحذر؛ للوقاية من الإصابة بالفيروس.

إضافة إلى ذلك، أكد أن سلطات المدينة ستقوم بالتعديلات اللازمة لتنظيم وسائط النقل العامة في المدينة، بما يتناسب مع ظروف الوباء.

إصابات لمسؤولين في إسطنبول: كانت بلدية إسطنبول أعلنت السبت، إصابة رئيسها أكرم إمام أوغلو، بفيروس كورونا.

حيث قال إمام أوغلو في مقطع فيديو نشره على حسابه بـ”تويتر”، إنه يُجري اختبارات الكشف عن كورونا باستمرار، وكان آخرها يوم الأربعاء. وأضاف: “ارتفعت حرارتي إلى 38 درجة، نحو الساعة التاسعة مساء البارحة، ذهبت على أثرها إلى المستشفى وقضيت الليلة هناك، وقمت باختبار آخر، لتتضح إصابتي بالفيروس اليوم”.

إمام أوغلو قال أيضاً: “وضعي الصحي جيد وحرارتي مستقرة، لا جود لأعراض سلبية يمكن ذكرها من الناحية الطبية، وآمل استعادة عافيتي قريباً”.

في المقابل دعا إمام أوغلو المواطنين إلى الالتزام بالتدابير الوقائية، قائلاً: “أرجو من مواطنينا توخي الحذر اللازم، وتقليص الاتصال والتلامس، يجب على الجميع الحذر، أحبكم جميعاً، اعتنوا بأنفسكم”.

في السياق، قال المستشفى الأمريكي الخاص في إسطنبول، في بيان، السبت، إن “نتيجة اختبار الكشف عن كورونا لرئيس البلدية أكرم إمام أوغلو إيجابية، ووضعه الصحي جيد، وهو يتلقى العلاج لدينا في المستشفى”.

وفي وقت سابق، قال الناطق باسم البلدية مراد أونغون، في تغريدة على حسابه بـ”تويتر”، إن نتيجة اختبار الكشف عن كورونا لإمام أوغلو، أظهرت إصابته بالفيروس.

آلاف المتعافين في تركيا: فيما أعلنت وزارة الصحة التركية، أن حصيلة المتعافين من فيروس كورونا في عموم البلاد تخطت 316 ألفاً.

حيث نشرت الوزارة، مساء الإثنين، تحديثاً للبيانات المتعلقة بانتشار الفيروس في تركيا خلال آخر 24 ساعة. ووفقاً للبيانات، شهدت تركيا تسجيل 75 وفاة و2198 إصابة جديدة، فضلاً عن 1618 حالة شفاء.

في تعليقه على البيانات، عبر “تويتر”، أشار وزير الصحة فخر الدين قوجة، إلى ازدياد الإصابات، مشدّداً على ضرورة تكاتف المواطنين مع الكوادر الطبية لوقف انتشار الوباء.

اترك رد