تنظيم داعش يتبنى تنفيذ عشر هجمات في سوريا خلال أسبوع

تبنى تنظيم داعش تنفيذ عشر هجمات ضد قوات النظام السوري، و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) خلال أسبوع.

وفي رسم توضيحي نشره التنظيم في عدد صحيفة “النبأ” التابعة له، في 8 من تشرين الأول الحالي، قال التنظيم إنه نفذ عشر عمليات عسكرية ضد قوات النظام السوري و”قسد” بين الفترة من 2 إلى 8 من تشرين الأول الحالي.

وتحدث التنظيم عن مقتل 21 عنصرًا من قوات النظام السوري و”قسد” خلال الأسبوع المذكور.

وأوضح التنظيم أن عملياته في سوريا كانت خمسًا في دير الزور، وثلاثًا في الرقة، وواحدة في حلب، وواحدة في الحسكة.

وبلغ إجمالي عمليات التنظيم 37 عملية في سوريا والعراق، خلال أسبوع، حسب البيانات التي نشرها في الصحيفة.

وأمس الأحد، تبنى التنظيم استهداف صهريج نفط على طريق حقل “العمر” النفطي، يتبع لـ”الإدارة الذاتية”، بتفجير عبوة ناسفة.

كما تبنى التنظيم استهداف عناصر “قسد” في قرية الجرذي بريف دير الزور، السبت الماضي، ما أدى إلى إصابة عنصرين.

وفي 1 من تشرين الأول الحالي، تحدث ناشطون عن مقتل عدة عناصر من النظام السوري في هجوم شنه عناصر من تنظيم داعش ضد حاحز لقوات النظام بريف الرقة.

وتعرض الحاجز لعدة هجمات من مقاتلي التنظيم، خلال الأسابيع القليلة الماضية، ما أسفر عن مقتل عناصر من قوات النظام، وسط تأكيد من ناشطين وتجاهل من النظام.

ويعتمد التنظيم على هجمات خاطفة في منطقة البادية السورية عمومًا تستهدف قوافل متحركة لقوات النظام.

 

اترك رد