حكومة النظام ترفع سعر الإسمنت 80 بالمئة للمرة الثانية خلال أشهر

رفعت حكومة النظام، أسعار الإسمنت نحو 80 بالمئة للمرة الثانية خلال أربعة أشهر، ليصل سعر الطن 125 ألف ليرة سورية بعد أن كان 70 ألفاً.

وأصدرت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك قراراً يقضي بتحديد أسعار مبيع الطن من مادة الإسمنت المعبّأ والفرط المنتج لدى المعامل والشركات التابعة للمؤسسة العامة للإسمنت ومواد البناء.

وقالت الوزارة إن القرار جاء بناء على توصية اللجنة الاقتصادية وعلى كتاب وزارة الصناعة المتضمن تكاليف الإنتاج.

وكانت الوزارة رفعت في آب الماضي سعر الكيس الواحد (50 كيلوغراما)، من 3200 ليرة إلى 3500 ليرة، ليصبح سعر الطن 70 ألف ليرة.

وسبق أن أوضح الخبير الاقتصادي محمد الجلالي في 29 تشرين الأول 2020، أن أسعار العقارات ارتفعت بنسبة 10% عن السابق نتيجة ارتفاع أسعار الحديد والإسمنت ومواد البناء الأخرى.

وتشهد مناطق سيطرة النظام ارتفاعاً لافتاً في أسعار مواد البناء، لأسباب عديدة يتمثل أولها في العقوبات الناتجة عن قانون قيصر، إضافة إلى انهيار سعر صرف الليرة السورية وندرة توافر القطع الأجنبي من العملة.

اترك رد