دخول ميليشيا “الأمن الإيراني” إلى دير الزور وريفها

سيريا مونيتور ـ متابعات

انتشرت ميليشيا جديدة مدعومة إيرانيا خلال الأيام الماضية في محافظة دير الزور شرق سوريا ونصبت عشرات الحواجز بهدف إجراء الفيش الأمني للمارة واعتقال المطلوبين.
وافادت مصادرنا إن ميليشيا الأمن الإيراني نشرت نقاط عسكرية لها في ريف دير الزور الشرقي ومركز المحافظة.

وأشارت المصادر إلى أن نقاط تمركز الميليشيا هي:المعبر النهري بين حويجة صكر وقرية حطلة بمدينة دير الزور وعددهم حوالي 15 عنصر.

بالإضافة لمعبر القائم الحدودي مع سوريا ومقرات في قرية  الهري وحي الجمعيات بمدينة  البوكمال ويقودهم جميعا شخص يدعى  أبوحسن اللبناني
وذكرت أن حواجز للميليشيا تنشر بالقرب من جسر بلدة  السويعية شرق دير الزور وتعمل على إجراء التفييش الأمني للمارة واعتقال المطلوبين.
وأوضحت أن الأمن الإيراني جهاز أمني يعمل على حل الخلافات والنزاعات بين الميليشيات إلايرانيه وتجنيد العملاء بهدف جمع المعلومات.وتسيطر  إيران على مدينتي الميادين والبوكمال وريفهما شرقي دير الزور عبر نشرها وباء ميليشيات  حزب الله اللبناني و  حزب الله العراقي و  النجباء و فاطميون و زينبيون التي يقودها جميعا الحرس الثوري الإيراني.

 

اترك رد