ضحايا مدنيون بغارات روسيّة جنوبي إدلب من بينهم جنين

قضى وأصيب عدد من المدنيين بينهم جنين، مساء أمس السبت، بأكثر من 12 غارة بالصواريخ شنّتها طائرات حربية روسيّة على ريف إدلب.

حيث إنّ طائرات حربيّة روسيّة شنّت غارات بالصواريخ على أحياء سكنيّة في قرية “المنطف” قرب مدينة أريحا جنوبي إدلب، ما أدّى إلى مقتل امرأة وإصابة 7 مدنيين بينهم 3 أطفال.

مِن جانبه ذكر الدفاع المدني السوري – عبر معرّفاته – أنّ أمّاً مصابة في العناية المركّزة فقدت جنينها، إثر إصابتها بشظايا صاروخ موجّه مِن الطائرات الروسيّة استهدف منزلها في قرية “المنطف”.

كذلك، نفّذت الطائرات الحربية الروسيّة غارات على قرية سرجة جنوبي إدلب، ما أدّى إلى إصابةِ رجل أسعفته فرق الدفاع المدني إلى أقرب نقطة طبيّة في المنطقة.

وفي وقتٍ سابق أمس، قضى مدني وأصيب نحو 10 آخرين، إثر قصفٍ مدفعي لـ قوات نظام الأسد على منزلٍ في قرية كفرلاته بمنطقة جبل الزاوية جنوبي إدلب.

وقبل يومين، ارتكبت روسيا ونظام الأسد مجزرةً في قرية إبلين جنوبي إدلب، أودت بحياة 10 مدنيين وإصابةِ آخرين بينهم نساء وأطفال، إضافةً إلى مقتل قادة مِن “هيئة تحرير الشام”.

اترك رد