عقوبات أميركية على “حزب الله” بفرعيه اللبناني والعراقي وكيانات روسية وسورية

فرضت وزارة الخارجية الأميركية، اليوم الإثنين، عقوبات على كيانات عراقية وروسية ولبنانية وأخرى تابعة لنظام الأسد.

ونشرت الوزارة الإشعار في السجل الفيدرالي، في حين تظهر الوثيقة أن القرار تم اتخاذه في 29 من تموز.

 

وقالت الوزارة في بيان، تداولته وسائل إعلام أميركية وعربية “تم فرض عقوبات على عصائب أهل الحق العراقية، وكتائب حزب الله العراقي وحزب الله اللبناني”.

وأضافت أن “العقوبات طالت كيانات روسية ولبنانية وسورية وعراقية”، مشيرة إلى أن الكيانات المعنية بالعقوبات خرقت حظر أسلحة الدمار الشامل بإيران وسوريا وكوريا الشمالية.

 

وشملت العقوبات مؤسسة البحث والإنتاج “بولسار”، وشركة تأجير الطائرات “غرين لايت موسكو” و”آسيا إنفست” الروسية.

وجاء في الإشعار أنه في 29 من تموز 2021 طبقت حكومة الولايات المتحدة الإجراءات المصرح بها في قانون حظر انتشار الأسلحة النووية، وأشارت إلى أنه يتم تطبيق القيود على أي خليفة أو وحدة فرعية أو تابعة للكيانات المستهدفة.

وأفادت بأن العقوبات سارية لمدة عامين ولكن هذه المرة يمكن تخفيفها أو إنهاؤها من قبل وزيرة الخارجية الأميركية.

اترك رد