عناصر من “أحرار الشرقية” يسرقون كابلات وألمنيوم ونحاس من مدينة رأس العين وريفها

سيريا مونيتور

أقدم عناصر من تجمع أحرار الشرقية على سرقة أسلاك كهربائية ومواد ألمنيوم ونحاس وأدوات منزلية وأنابيب معدنية من مدينة راس العين والقرى المحيطة بها، وبعد إلقاء القبض عليها من قبل شرطة راس العين تبين بأن سائق الشحنة معه ورقة تسهيل عبور من فصائل الجيش الوطني .

وتشهد مدينة رأس العين وريفها سرقات بحق أملاك ومنازل المدنيين يقوم بها عناصر من الجيش الوطني، في ظل تردي الوضع الأمني فيها بشكل كبير.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين الأول 2019، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا سيطر فيها على مدينة رأس العين، وبدأت الحياة تعود إليها مع تقديم الخدمات والرعاية من الجانب التركي، وبسيطرة عسكرية لفصائل الجيش الوطني.

 

 

 

اترك رد