غارة إسرائيلية على مواقع لنظام الأسد في دمشق

قالت وسائل إعلام موالية لنظام بشار الأسد، الخميس، إن طائرات حربية إسرائيلية شنت غارات جوية ضد أهداف عسكرية في العاصمة دمشق.

وبحسب ما نقلته وكالة أنباء النظام الرسمية “سانا”، شنت إسرائيل الغارة في تمام الساعة 00.56 فجر الخميس بالتوقيت المحلي (21.56 ت.غ)، من الجانب اللبناني، استهدفت بعض النقاط العسكرية التابعة للنظام بمحيط وسط العاصمة دمشق.

وأشارت الوكالة إلى أن الغارة أسفرت عن إصابة 4 عناصر من قوات الأسد، فضلا عن خسائر مادية أخرى، مضيفة “ولقد استطاعت أنظمة الدفاع الجوي لدينا من التصدي لصواريخ العدو، وإسقاط معظمها”.

ولم يصدر بيان رسمي من إسرائيل حول الهجوم، ونادرا ما تعلق إسرائيل على ما يقال بخصوص قصفها مواقع للنظام وإيران في سوريا بين الفينة والأخرى.

وتوجد في دمشق، مواقع عسكرية تابعة لقوات النظام، ومواقع لميليشيات إيرانية تابعة للحرس الثوري الإيراني.

ومن قبل قال نظام الأسد إن إسرائيل شنت في 16 من آذار، و 15 و28 من شباط الماضيين غارات على دمشق، وفي 4 من الشهر نفسه غارة استهدفت محافظة القنيطرة، وفي 13 من كانون الثاني شنت غارة على دير الزور شرقي البلاد، فضلا عن غارتين أخريين الأولى استهدفت جنوبي دمشق في 7 من الشهر نفسه، والثانية استهدفت منطقة “النبي هابيل” بريف دمشق في 30 من كانون الأول.

اترك رد