قتلى وجرحى في اقتتال بين أفراد عشيرتين داخل أحياء مدينة #الرقة

قُتل وأصيب عدد من الأشخاص في مدينة الرقة، أمس السبت، إثر اقتتال بين أفراد عشيرتي “البوسرايا” و”السخاني” بسبب خلاف على ركن سيارة.

مصادر محلية قالت إن شخصين قُتلا خلال تبادل إطلاق نار في منطقة الأماسي وشارع تل أبيض وسط الرقة، نتيجة الخلاف.

أحد ضحايا الاقتتال:  محمد المسرب

وكان تسجيل مصور نشرته عدة صفحات من الرقة يظهر حالة الهلع التي أصابت سكان الحي إثر إطلاق النار من قبل أفراد العشيرتين.

ونقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي انتقاد الأهالي لـ “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) التي تأخرت هي وقواتها الأمنية في التدخل لفض النزاع.

وبحسب المصادر فإن “قسد” فرضت طوقا أمنيا في المنطقة التي حصلت فيها المشكلة، مشيرة إلى أن الأجواء ما زالت مشحونة، حيث يُخشى من استئناف الاشتباكات مجددا.

ونعت حسابات على موقع “فيس بوك” لناشطين من الرقة مدنيين اثنين قتلا نتيجة إطلاق النار بشكل عشوائي، في منطقة الأماسي.

اترك رد