قتلى وجرحى في صفوف النظام باستهداف سيارة عسكرية لهم غربي درعا

قتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام، اليوم السبت، بهجوم لمجهولين استهدف سيارة عسكرية لهم في محافظة درعا الخاضعة لسيطرتهم جنوبي سوريا.

وقال “تجمع أحرار حوران” المحلي، إن خمسة عناصر من اللواء 112 التابع للفرقة الخامسة بقوات النظام قتلوا بهجوم لمجهولين على سيارة عسكرية لهم في بلدة عين ذكر غربي درعا.

وفي السياق، قتل اثنان من عناصر قوات النظام في مدينة نوى غربي درعا مساء يوم أمس الجمعة، عقب استهدافهم بإطلاق نار من قبل مجهولين من دون ورود تفاصيل إضافية بحسب ذات “التجمع”.

وقتل ثلاثة أشخاص، الإثنين الماضي، برصاص مجهولين في ريف درعا، اثنان منهما كانا سابقا في صفوف الجيش السوري الحر، قبل أن ينضما إلى مكتب أمن الفرقة الرابعة في معسكر زيزون غربي درعا.

واستهدف مجهولون ضابطين مِن قوات نظام الأسد، نهاية الشهر  الماضي، على الطريق الواصل بين بلدتي المسيفرة وأم ولد شرقي درعا.

يشار إلى أنّ محافظة درعا تشهد بشكل شبه يومي عمليات اغتيال وخطف وسرقة وسطو مسلّح، في ظل فلتانٍ أمني تعيشه المحافظة منذ سيطرة قوات نظام الأسد عليها بدعم روسي وإيراني، في تموز 2018.

اترك رد