قوات النظام تشن حملة دهم واعتقال في معدان بالرقة

اعتقلت قوات النظام ليل الأحد – الإثنين شباناً في مدينة معدان الخاضعة لسيطرتهم بمحافظة الرقة شرقي سوريا.

وقالت مصادر محلية إن قوات النظام شنت حملة اعتقالات في مدينة معدان اعتقلت على إثرها 18 شاباً بتهمة تنفيذ مخططات لاغتيال قادة في الميليشيات الإيرانية لصالح التحالف الدولي و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

وأضافت المصادر أن دوريات أمن الدولة جمعت الشبان في قسم الشرطة الداخلي التابع لقوات النظام في المدينة ونقلتهم بشكل جماعي باتجاه مدينة دير الزور، تزامن ذلك مع قطع تام لشبكة الاتصال والإنترنت عن المدينة، لقطع التواصل خلال المداهمات وفرضت طوق أمني بمحيط المدينة وعلى جميع مداخلها.

وسبق أن اعتقل نظام الأسد، في 6 تشرين الثاني الفائت عدداً من التجار في مدينة “معدان” شرقي الرقة، بتهمة “الإخلال بالاقتصاد وترويج العملة الأجنبية”.

وفي كانون الأول الفائت شنّ تنظيم الدولة هجوماً على مواقع الميليشيات الإيرانية في باديتي “التبني” و”ابن موينع” بريفي دير الزور الغربي والجنوبي، دمّر خلالها التنظيم 3 نقاط لـ “فيلق القدس” وكتائب “حزب الله” العراقي، إضافةً لفقدان الاتصال بـ 6 عناصر مِن “لواء فاطميون” في بادية “ابن موينع”.

وقتل 3 عناصر من ميليشيا حزب الله العراقي، قبل شهر جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارتهم في بادية الرقة الجنوبية.

وشهدت عدة محاور في بادية السخنة شرق حمص وبادية دير الزور المجاورة، خلال الفترة الماضية، اشتباكات عنيفة بين تنظيم “الدولة” وقوات النظام والميليشيات المساندة لها، أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى مِن الطرفين.

اترك رد