لأول مرة.. روسيا تجري مناورات جوية مشتركة مع النظام بالقرب من الجولان المحتل

أجرت روسيا مناورات جوية مشتركة مع قوات النظام في عدة مناطق سورية، ولأول مرة بالقرب من الجولان المحتل.

وقالت وزارة الدفاع الروسية، في بيان، إن الطيارين الروس أجروا دورية جوية مشتركة مع قوات النظام على طول مرتفعات الجولان، ثم على طول الحدود الجنوبية حتى نهر الفرات وفوق المناطق الشمالية من سوريا.

وذكرت الوزارة أنّ الطيارين الروس أقلعوا من قاعدة حميميم الجوية في الساحل السوري، بينما أقلعت طائرات النظام من مطار السين العسكري ومطار الضمير في محيط دمشق.

وشارك الطيارون من الجانبين بـ “تدريبات صاروخية على أهداف جوية وضرب أهداف برية في إحدى ساحات التدريب الواقعة وسط البلاد”، واستخدمت فيها القوات الروسية  طائرات من طراز Su-34 و Su-35 و A-50، أما قوات النظام فشاركت بطائرات MiG-23 وMiG-29.

ولفت بيان الدفاع الروسية إلى أن “مثل هذه التدريبات الجوية المشتركة ستصبح منتظمة من الآن فصاعدا”، وذلك بحسب ما نقلته وكالة “تاس” الروسية.

دورية روسية مشتركة مع النظام في مرفأ اللاذقية

وفي الـ 18 من كانون الثاني الجاري، أعلنت روسيا تسيير دورية عسكرية مشتركة مع قوات النظام السوري في مرفأ اللاذقية، بعد أيام من إعادته للخدمة، إثر غارة إسرائيلية استهدفته.

وذكر موقع “Rusvesna” أنّ الدورية المشتركة الأولى من نوعها شاركت فيها وحدات خاصة من الشرطة العسكرية باستخدام مركبات عسكرية متنوعة، بمرافقة جوية من طائرات مسيرة تابعة للقوات الجوية الروسية.

 

اترك رد