مروّج مخدّرات في دمشق اغتصب ابنته وصوّر لها مقطع فيديو

ألقى قسم “الأمن الجنائي” التابع لوزارة الداخلية في حكومة النظام، قسم السيدة زينب، القبض على شخصٍ متهم بالاعتداء الجنسي على ابنته القاصر.

ونشرت “وزارة الداحلية” في حكومة النظام على صفحتها الرسمية على فيسبوك، يوم أمس الثلاثاء 2 شباط/ فبراير، أنّ قسم “الأمن الجنائي” في السيدة زينب ألقى القبض على أبٍ اعتدى جنسياً على ابنته القاصر وقام بتصوير مقطع فيديو لها.

وأضافت “وزارة الداخلية” أنّ والد الفتاة المدعو (جمال .ق) يعمل بترويج وتجارة المخدرات، وقد عثر بحوزته على كمية من المواد المخدّرة، إضافة إلى جهاز “لابتوب” موجود فيه مقطعاً مصوّراً يظهر لحظات تحرشه بابنته القاصر ومداعبتها.

وبحسب فرع “الأمن الجنائي” في السيدة زينب، اعترف المتهم المذكور بارتكاب الجرم المنسوب إليه جرّاء التحقيق معه، الأمر الذي أكدته الطبابة الشرعية.

كما اعترف المتهم بالترويج والإتجار بالمواد المخدرة، بالاشتراك مع المدعوين (ياسر . ص) و (يامن . غ) و (يونس . ح)، وبدلالته تم إلقاء القبض عليهم” وضبط  كمية من مادة الحشيش المخدر وحبوب البيوغابلين المخدرة بحوزتهم، واعترفوا جميعهم بعد التحقيق معهم بعملهم بالاتجار والترويج للمخدرات.

وتشهد مناطق سيطرة النظام في سوريا زيادة ملحوظة على نسبة الجرائم الجنائية المرتكبة، وعلى رأسها الاتجار والترويج بالمخدرات التي تهييء لارتكاب جرائم أخرى.

اترك رد