مصرع مستشار عسكري إيراني ومرافقه في كمين لـ”داعش” بالبادية السورية

لقي مستشار عسكري إيراني ومرافقه مصرعهما، في كمين نصبه تنظيم “داعش” لهما في البادية السورية.

وقُتل حسن عبد الله زاده المستشار في ميليشيا “الحرش الثوري الإيراني”، ومرافقه محسن عباسي، بعد كمين نصبه تنظيم “داعش” على الطريق بين مدينتي دير الزور وتدمر، بحسب ما أفادت وسائل إعلامية إيرانية أمس الخميس.

ونشرت وكالة “مهر” الإيرانية صوراً للقتيلين، إحداها تجمع بين المستشار العسكري مع قائد فيلق القدس قاسم سليماني، الذي لقي مصرعه هو الآخر بغارة أمريكية قرب مطار بغداد عام 2020.

ولقي العشرات من عناصر وقياديي الميليشيات الإيرانية مصرعهم في سوريا، خلال السنوات القليلة الماضية، في هجمات وكمائن لتنظيم “داعش”، وإثر الغارات الجوية الإسرائيلية التي تستهدف مواقعهم.

اترك رد