مظاهرات ضد “قسد” في ريف دير الزور

خرج المئات في مظاهرات بمناطق مختلفة في محافظة دير الزور إلى بلدة أبو حمام في ريف دير الزور الشرقي، والتي تضم أكبر التجمعات لأبناء عشيرة الشعيطات في المنطقة.

حيث دعا نشطاء ومنسقين محليين من الريف الشرقي لدير الزور للتظاهر اليوم الثلاثاء 15 كانون الأول/ ديسمبر، تحت عنوان “الخائفون لايصنعون الحرية”.

وبحسب ما أعلن الناشطون والمنسقون فإن الدعوة للتظاهر جاءت نتيجة ممارسات “قسد” وتجاوزاتها، وبسبب تردي الأحوال المعيشية التي تشهدها المنطقة، إضافة إلى حالة الانفلات الأمني وما لها من انعكسات سلبية على حياة واستقرار السكان، وذلك بعد فشل المفاوضات بين “قسد” من جهة ووجهاء المنطقة من جهة أخرى في الوصول إلى اتفاق يفضي لتحقيق مطالب المتظاهرين، حسب قولهم.

كما دعا الناشطون إلى تفعيل أهداف الثورة التي قامت من أجلها، وإحيائها من جديد حتى الوصول إلى نيلها،وهي الحرية والعدالة والمساواة بين جميع السوريين.

و بأن المتظاهرين بدأوا بالتوافد إلى ساحة “القهاوي” التي تقع في وسط بلدة أبو حمام الواقعة في الريف الشرقي في محافظة دير الزور، وسط انتشار لقوات “قسد” في محاولة منها منع المتظاهرين الوصول إلى الساحة المذكورة.

وحذر النشطاء والمنسقون “قسد” من إعاقة وصول المتظاهرين أو استخدام العنف ضدهم.

وقال الناشطون، إن “قسد” تنتهج المماطلة وتتهرب من تحقيق مطالب المتظاهرين المحقة، كما أنها حاولت في الأيام الماضية اعتقال عدد من النشطاء في المنطقة.

اترك رد