مقتل طفل سوري بعد تعرضه للطعن في مدينة قونية

قتل الطفل السوري وائل المنصور ، يبلغ من العمر 14 عاماً، و يعمل في الخياطة بعد تعرضه للطعن في قونية .
‏ وكان وائل المنصور البالغ من العمر 14 عامًا وشقيقه الاكبر عبد الرحيم المنصور 16 عامًا متوجهين إلى العمل فتعرضوا للطعن من قبل أحد شباب الحي بعد مشاجرة حادة.

اترك رد