هل رمى السوريون النبي محمد بالحجارة؟ سؤال امتحاني في تركيا يثير الجدل

أثار سؤال في امتحان الديانة الإسلامية نشره موقع تعليمي تركي، جدلاً في أوساط السوريين على منصّات التواصل الاجتماعي حسبما رصدت صحيفة جسر، حيث أنّ السؤال القائل: “من رمى النبي محمد بالحجارة؟” تضمّن السوريين كواحدٍ من الخيارات التي أوردها في الإجابة الاختيارية.

وجاء السوريون في الخيار الرابع من الإجابات التي تضمّنت أهل مكة وأهل المدينة وأهل الطائف، وذلك قبل أن يقوم الموقع بتعديل الخيار واستبدال السوريين باليمنيين.

وأعرب سوريون على منصات التواصل الاجتماعي عن تفاجئهم من إقحامهم بمثل هكذا سؤال عن حادثة تعود لعشرات القرون السابقة، حيث أشاروا إلى “العنصرية” التي يواجهونها في تركيا والتي تتضمّن تحميلهم سبب الأزمات الاقتصادية التي تمر بها بلادهم.

وسبق أن شنّ مواطنون أتراك حملات عنصرية ضدّ اللاجئين السوريين، سواء في العالم الافتراضي (التواصل الاجتماعي)، أو على أرض الواقع مثل تكسير محلات تجارية وإحراق سيارات وتعدّيات بالضرب.

اترك رد