وعد الخطيب وقيصر اسمين سوريين في قائمة التايمز لأفضل 100 شخصية مؤثرة لعام 2020

اخنارت مجلة التايمز الأمريكية اسمين سوريين ضمن قائمة التايمز لأفضل 100 شخصية مؤثرة في عام 2020، السوريين هما المنشق قيصر اللذي وثق صور المعتقلين في سجن صيدنايا، والسيدة وعد الخطيب، صاحبة فيلم”سما”.

اختارت مجلة “التايمز” الأمريكية الأسبوعية قائمة أكثر 100 شخصية مؤثرة لعام 2020، وضمت القائمة بين الأسماء التي اختارتها السوري المجهول “قيصر” الذي سرب صور معتقل صيدنايا، وعرف فيما بعد قانون العقوبات الأمريكية على نظام الأسد باسمه، والسورية وعد الخطيب التي وثّقتْ الدمار والخراب الذي تسبب فيه نظام الأسد، في سوريا عموماً وفي حلب بشكلٍ خاص.

سبب اختيار المنشق قيصر والسورية وعد الخطيب، توثيقهما لجرائم نظام الأسد، وإنْ كان لكل منهما أسلوبه، فقيصر اقتنص الفرصة تلو الأخرى والتقط بعدسته الصغيرة آلاف الصور لمعتقلين قضوا في سجون النظام جرّاء تعذيب وحشي تعرضوا له، هذه الصور التي كان لها الدور الأهم في صدور قانون عقوبات أمريكي ضد نظام الأسد والمتعاونين معه، حيث سمي القانون باسم”قانون قيصر، أو سيزر، وعلاوة على كون هذه الصور قد ساهمت في إصدار هذا القانون، فقد تحوّلت إلى أدلة مادّية ستساعد مستقبلاً في محاكمة النظام، ورموزه ممن اشتركوا معه في هذه الجريمة.

وعد الخطيب، سيدة سورية استطاعت تحويل لحظات الأهوال التي عاشتها مدينة حلب إلى لحظات فنية تملؤها المشاعر الإنسانية المؤثرة، من خلال فيلمها”سما” التي هيمنت لقطاته على منصات الأخبار وصفحات التواصل الاجتماعي، ومن خلال هذا الفيلم توثق وعد قصف قوات نظام الأسد على إحدى المستشقيات في شرقي مدينة حلب.

ويطرح الفيلم يوميات وعد في الحرب لمدة خمس سنوات في مدينة حلب، بما فيها زواجها وولادتها لابنتها سما، إضافة إلى قصص النجاة والخسارات في المدينة.

وحاز الفيلم على 53 جائزة إلى جانب ترشحه لجائزة “أوسكار” أفضل فيلم وئائقي منذ إطلاقه العام الماضي 2019.

بقي أنْ نذكر أنّ قائمة “التايمز” لأفضل 100 شخصية تضم أربع فئات من القادة والمفكرين والأبطال والفناين، الذين يؤدون دوراً استثنائياً من خلال أعمالٍ استثنائية.

اترك رد